يحب المؤمن صلاة الجماعه لفضلها ولإن الله يحب من عبده أن يصلي جماعه، الصلاة هي رُكن من أركان الإسلام وهي الرُكن الالثاني من أركان الإسلام، فقد فرض الله سبحانه وتعالى خمس صلوات يومية لكل صلاة عدد ركعات محددة، والصلاة قد تُقام منفردة أو جماعية، والمستحب أن تُقام جماعة، ولكن في بعض الصلوات حددها الله أن تُقام جماعية بشكل أفضل، ومنها صلاة الجمعة يوم الجمعة، وصلاة الجنازة وصلاة العيدين، وصلاة الاستسقاء وصلاة الكسوف والخسوف وغيرها.

يحب المؤمن صلاة الجماعه لفضلها ولإن الله يحب من عبده أن يصلي جماعه.

تُعتبر صلاة الجماعة سنة مؤكدة على جميع المسلمين، فمن يؤديها يُثاب ومن يتركها لا حرج عليه، والسنة المؤكدة في تعريفها أنه كل ما اظب عليه النبي صلى الله عليه وسلم فلم يتركها إلا مرة أو مرتين، وهو ما يُثاب فاعله ولا يُعاقب تاركه، وصلاة الجماعة أفضل بكثير من تأدية الصلاة بشكل منفرد، لما فيها من تقريب المودة والرحمة بين الجماعات وفيها إعمار مساجد الله تعالى بالصلوات والإيمان والذكر، وبهذا يكون إجابة السؤال هي عبارة عن التالي:
  • عبارة صحيحة.
في تصنيف حل المواد الدراسية بواسطة

1 إجابة واحدة

أفضل إجابة

يحب المؤمن صلاة الجماعه لفضلها ولإن الله يحب من عبده أن يصلي جماعه.

  • عبارة صحيحة.
بواسطة
موقع علمني منصة إجتماعية لاثراء المحتوى العربي بالعديد من الاسئلة والاجابات الصحيحة تمكن المستخدمين من طرح أسئلتهم بمختلف المجالات مع إمكانية الإجابة على أسئلة الغير

اسئلة متعلقة

1 إجابة