حكم من ترك المبيت بمنى ليلة واحدة

سُئل منذ 4 أيام بواسطة zainmahd

حكم من ترك المبيت بمنى ليلة واحدة، يعتبر المبيت بمنى في الليلة الحادية عشر من ذي الحجة حيث يتم رمي الجمار بعد الزوال حيث يبيت الكثير من الحجاج في منى من أجل مواصلة رمي الجمار في ليلة الثاني عشر من ذي الحجة وما يليها من أيام التشريق التي يتم فيها رمي الجمار، والبعض من الحجاج يترك المبيت في منى لعدم قدرته على ذلك لمعاناته من مرض أو ما شابه ويعود للمبيت في الفندق الذي نزل فيه وهنا يأتي سؤال ما حكم من ترك المبيت بمنى ليلة واحدة هل على الحاج فدية أو صيام أو ما شابه أم هذا الأمر مسموح به.

حكم من ترك المبيت بمنى ليلة واحدة

اذا كان قد ترك الحاج المبيت في منى لعذر فلا شيء عليه، وهو ما أجاب به الشيخ العلامة إبن باز في معرض رده على سؤال ما حكم من ترك المبيت بمنى ليله واحدة فقال /

مادام ترك المبيت بمنى ليلة واحدة لعذر المرض فلا شيء عليه؛ لقوله تعالى: فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ [التغابن:16]، ولأن النبي ﷺ رخص للسقاة والرعاة في ترك المبيت بمنى من أجل السقي والرعي. والله أعلم

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.
موقع علمني منصة إجتماعية لاثراء المحتوى العربي بالعديد من الاسئلة والاجابات الصحيحة تمكن المستخدمين من طرح أسئلتهم بمختلف المجالات مع إمكانية الإجابة على أسئلة الغير
...